نقاش هادي/ وفاء الهلال لمن اجزل العطاء

3 أغسطس 2022 - 7:11 ص

نقاش هادئ
فائز رمضان
وفاء الهلال لمن اجزل العطاء
*ويبقي الوفاء من شيم الهلال ،فهو نادي للتربية والقيم قبل الرياضة،ففكرته قامت علي هذا الاساس نادي مبدئي لذلك تواصلت من جيل لجيل وان اعترته بعض الشوائب ولكن يبقي الساس متينا متماسكا بقيم راسخة ضاربه في اطناب العمق.
*المقدمة السابقة ساقني لها قرار مجلس ادارة نادي الهلال ،بتكوين لجنة لاعادة قيد اللاعبين الذين قدموا للهلال ولم يختموا حياتهم بالازرق،وفق معايير وضعتها اللجنة للاعب الذي يريد ان يختم حياته بالازرق ،حيث حددت الفترة 1987من الي يومنا هذا وان يكون امضي ثمان سنوات لاتقابلها ذات المدة بنادي اخر.
*واري ان هذا القرار موفقا جدا ،اذا مانظرنا اليه من منظور عام لاتخصيص لاحد من اللاعبين السابقين في النادي،فهناك الكثير الكثير ممن امضي هذه الفترة او اكثر منها وغادر لظروف مختلفة وفقا لتقديرات الادارات وقتها،وهذا لايقدح في حبه ووفائه للنادي.
*واتمني ان لا يكون هذا القرار شرارة خلاف وانقسام بقدر ماهو عربون لم للشمل وجمع لحمة الهلال من قدامي لاعبيه الذين عصفت بهم الحياة في مناحي شتي.
*البعض قد يتحسس ويرفض القرار بانتقال بعض اللاعبين للند التقليدي المريخ ،ويطالبوا بعد عودتهم ،وهذا تقديرهم ولكن اذا نظرنا في التاريخ سنجد ان البابا الطيب عبدالله رحمه الله قد اعاد الريح كاريكا للكشوفات الذي امضي فترة وجيزة فترة وجيزة بالمريخ بذات السيناريو وتم شطبه فورا حفظا لعطائه مع الهلال.
*ولحكمة الطيب عبدالله وسد الثغرات اخذ الاذن لاعادة الريح كاريكا، من الرئيس الذي شطبه عبدالمجيد منصور عليه الرحمة ولم يتعامل منصور برد الفعل بل قال له انا شطبته وفق تقديراتنا كادارة والان انت لك مطلق الحرية في اعادته،واصر البابا ان يرافقه منصور لاعادة كاريكا حتي يقفل باب الفتنة.
*وفي تقديري الان ان القرار عام لكل اللاعبين خلال هذه الحقبة والمستوفين الشروط حيث يشمل الكثيرين وليس الرباعي هيثم مصطفي والمعز وعمر بخيت ومهند الطاهر،فهناك مساوي وخالد بخيت والسادة وغيرهم.
*كما اري ان النظام الاساسي لنادي الهلال قد حسم امر قدامي اللاعبين فبات لاصراع حول هذا التوصيف الذي بات بلا امتيازات ،ومن الذكاء ان تضم كل هذا المكون البشري من ابناء الهلال تحت مظلته ،وصناعة كوادر بتاهيلها للاستفادة مستقبلا منهم.
بهدوء
*مازلت استحضر حديث كابتن ريتشارد جاستن الذي اضطرته الظروف للانتقال للمريخ الا ان قلبه ظل معلقا بالهلال ويتحدث عن ذلك صراحة.
*الهلال هو النادي الاول بالسودان ومتي ما انتقل لاعبه السابق لما هو دون لايقلل من قدره ،فحضن الهلال سيكون مفتوحا لابنائه ،متي ما هدأت ثورة الغضب او تلاشت الظروف،فهو البيت الكبير.
*كل من ارتدي شعار الهلال ودافع عنه بازلا العرق والدماء والجهد مكان تقدير دون تمييز لاحد فكل سخر لما خلق له.
*لاحقا ساعلق علي رفع قيمة العضوية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *