توقيع رياضي /لجنة تطبيع هي الحل

25 أبريل 2022 - 8:25 م

توقيع رياضي
معاوية الجاك

لجنة تطبيع هي الحل

* تحدثنا من قبل عن موضوع تعيين لجنة تطبيع لادارة العمل الاداري بالمريخ ومعروف ان طرح تعيين لجنة تطبيع وجد الرفض من البعض فيما قبله البعض الآخر.
* ذكرنا من قبل الآتي : (قبل الخوض بعيداً الانتباه أن الاتحاد لن يقدِم على تعيين لجنة تطبيع من تلقاء نفسه ويفرضها على أهل المريخ بل سيكون التعيين عبر التوافق والتراضي والقبول من اهل المريخ ويكون دور الاتحاد هو المباركة فقط بعيداً عن التدخل بنظام فرض القوة
* نعود ونقول إن اهل المريخ مطالبين على الإجابة على السؤال المهم والكبير الوقوف عنده كثيراً وهو : هل اقترح أهل الاتحاد السوداني لكرة القدم فكرة تعيين لجنة تطبيع فجأةً دون وجود مسببات؟
* ذكرنا إن الإجابة على السؤال أعلاه مهمة وضرورية للتعاطي مع الوضع الماثل وهنا نتبرع بالاجابة على السؤال أعلاه ونقول لكل المريخاب أن الأمر المهم الذي دعا وأغرى الإخوة في الاتحاد العام لكرة القدم للحديث جهراً عن ضرورة تعيين لجنة تطبيع هو حالة التشاكس والتنافر والاحتراب داخل مجلس المريخ والذي تحول إلى كيمان بسبب غياب التجانس بجانب ممارسات أخرى تتمثل في بعض الممارسات الإدارية وعدم الالتزام بالمؤسسية من رئيس المجلس الأخ حازم مصطفى وتهميشه لرفقائه داخل مجلس الادارة خاصة على مستوى ادارة ملف المعاملات المالية
* أعلاه ما ذكرناه من قبل ونعود ونقول إن ما نعايشه ونتابعه ونشاهده من فوضى ادارية وتشاكس وخلافات متصاعدة يوماً بعد يوم للمجلس الحالي يضغط المريخاب ضغطاً على الاتجاه الى خيار تعيين لجنة تطبيع
* لا يوجد ما يدعو الى التفاؤل بأن المجلس يسير في اتجاه التهدئة والعودة الى جادة الطريق حتى يعم الاستقرار ديار المريخ
* علينا ان نعترف ان المريخ يعاني ادارياً بصورة كبيرة وكارثية وخلال اليومين السابقين عايشنا مشاكلاً وخلافات وضح أنها متجذرة ولا سبيل معها للعلاج
* الخطورة الاكبر أن الخلاف في المريخ بين رئيس المجلس ونائبه في تصاعد متزايد ولن ينصلح الحال وما نشاهده من جلسات صلح بين كل فترة بواسطة كبار المريخ ينتهي مفعولها بانتهاء الجلسات ولا تبشر بأن سحابة الخلاف ستنقشع ويعود الاستقرار
* لو كان الخلاف بين عضو وآخر لما اصابنا الانزعاج ولكن الخطورة في الخلاف كما ذكرنا بين الكبار ومن شأنه القضاء على اخضر ويابس المريخ
* قبل ايام الغى حازم تفويض الجكومى لمتابعة قضايا المريخ مع الاتحاد وبالأمس القريب تابعنا الخلافات داخل المكتب التنفيذي بين المجموعة الموالية لحازم مع اخرين يعتقد الموالون لحازم انهم من انصار الجكومي مما يكشف ان المشاكل في تزائد والخلافات متصاعدة وإن كانت في بعض منحنياتها بطريقة مكتومة ولكنها لا تغيب علينا من خلال معايشتنا وخبرتنا الطويلة على ارض المريخ
* ما هو الذنب الذي جناه المريخ حتى يكون أسيراً لخلافات وتصفية الحسابات الخاصة بين حازم والجكومي؟
* هناك ملفات تنتظر الحسم في مقدمتها الاستاد ولكن للاسف الأخ حازم ومنذ فترة ظل متفرغاً لتصفية حساباته مع الجكومي وتناسى أن هناك ملفات مطلوب منه حسمها
* تعيين لجنة تطبيع هو المخرج من خلال تسمية اعضاء (متجانسين ويمتلكون القدرة المالية والادارية) على تسيير الاوضاع ومعالجة كل القصور الذي فشل مجلس حازم حالياً في معالجته بعيداً عن العك الاداري الحالي وبعدها فليرتب الجميع انفسهم لانتخابات قريبة
* لا بد من الاستفادة من التجربة الادارية الحالية لمجلس حازم وهي تجربة قاسية جداً تأذى منها المريخ كثيراً
* من يرفضون تعيين لجنة تطبيع نقول لهم هل الوضع الاداري الحالي يمكن أن يفيد المريخ؟ لو كانت الاجاية بنعم فلا مانع من دعم خطهم
* من ايجابيات لجنة التطبيع أنها تضم عناصراً متفاهمة مع بعضها لأن اختيارها يتم بعناية وهدوء بواسطة اهل المريخ انفسهم دون تدخل من أي جهةٍ اخرى
* الحديث عن إن النظام الاساسي للمريح يُحرِم تعيين لجنة تطبيع نقول لهم وما هو النظام الساسي الذي يحكم المريخ حالياً؟ وإن وجِد فهل النظام الأساسي قرآن منزل حتى نقيد به أنفسنا ونعطل مصلحة المريخ؟
* النظام الاساسي وضعه بشر يُخطئ ويصيب ويكفي القول إن النظام الاساسي الذي يدعي البعض إنه يحكم المريخ توجد فيه فقرة تُلزم المترشح للرئاسة بدورات محددة ، هل هذا نظام أساسي مفيد للمريخ؟ ما هو ذنب المريخ إن وجد ضالته في رئيس ناجح ومتميز وحقق الانجازات أن يُحرم من استمراره رئيساً لعشرين مرة؟
* لا تتهيبوا تعيين لجنة تطبيع ، المريخ في حاجة الى مجلس قوي متماسك لا مجلس متنافر ومتباعد ومتشاكس والخلافات داخله في أعلى قمة الهرم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *