سوبرهاتريك /بنسبة 2%،،،،!!

7 أكتوبر 2021 - 5:20 ص

سوبر هاتريك
طارق محمد عبد الله
نسبة ٢% ….!!
& من خلال خسارتنا الثقيلة امام غينيا بيساو وضعنا أنفسنا في حته بايخة واصبح أمر مغادرتنا لتصفيات كأس العالم مسألة وقت ليس الا ومباراة اليوم امام غينيا كوناكري طريق اتجاه واحد فقط لاغير الا وهو الانتصار من أجل مواصلة القتال والتعلق بامل خيط العنكبوت وطبعا الخيط المذكور أعلاه افضل من مافيش ومافيش تعني حاجة واحدة الطيش وهذا مالا نتمناه لصقور الجديان.
& نترقب الفوز وننتظره على نار آحر من شية الجمر و الفوز اليوم ضرورة ملحة خالص خالص نقول ذلك بالرغم من قوة وشراسة المنافس واستنادا على شعار وطني نحن سيوف أمجادك نحن مواكب تفدي ترابك نتوقع من ثلة المناضلين في ساحة اللقاء اليوم كل ماهو جميل ونبيل ورائع فهل يفعلها رفاق الغربال ولون الدم نتمنى ذلك .
& غريب ان يعود الشيخ كمال شداد لساحة التنافس لترشيح نفسه لرئاسة اتحاد كرة القدم السوداني مرة أخرى بعد أن استنفذ كل فرص العمل بهكذا مناصب أولا الرجل ترأس الاتحاد عبر عدة دورات وقدم كل ما عنده ولم يعد هنالك شيء جديد يقدمه والسن التي وصل إليها الرجل قطعا تحد من حركته وتجعل إشرافه التنفيذي المباشر على العمل من (طيش المستحيلات) وليس رأبعها ما يعني أن حفيد الأسرة العريقة قطرو فات وغنايو مات وحواء السودان قطعا لم تعقم عقب شداد فلماذا يكنكش الرجل على المنصب ولا يدع المجال والفرصة لغيره ؟؟؟ وما لانفهمه كيف يرفع شعار النهضة من بتنا نتسول في عهدهم الاستادات لكي تؤدي عليه انديتنا ومنتخباتنا الرياضية مبارياتها في المنافسات المختلفة واعتقد ان من يجد صعوبة حتى في النهوض من الكرسي جراء كبر السن اذا جلس قطعا من الصعوبة بمكان أن ينهض بمنشط يحتاج للحركة والحيوية والنشاط ..عزيزي البروف لقد وصلت لمرحلة معينة لا يمكن لك معها متابعة العمل التنفيذي الميداني بنفسك والصحيح وبدلا من ترشيح نفسك للمرة الكم ماعارف ان تجلس بمنزلك ويتم تكريمك بمنحك لقب مستشار مجموعة النهضة والتي يمكن أن يعود إليك أفرادها في بعض الأشياء اذا فازوا في الانتخابات المقبلة ،وعلى الصعيد الشخصي لست متفائلا بمستقبل كرة القدم السودانية لان انتخابات الاتحاد العام الملامح والممارسات والوجوه هي نفسها لك الله يا وطن..!
& عندما جاءت الثورة السودانية ثورة ديسمبر المجيدة حملت العديد من شعارات (التغيير )وبطبيعة الحال فان الكلمة مابين القوسين آنفا تحتاج لعديد المفاهيم والمعطيات والقدرات على جعلها واقعا معاشا يبدل الحال إلى الأفضل ويبقى السؤال كطفل بائس بمدن الجليد الم يكن دكتور معتصم جعفر رئيسا للاتحاد السوداني ماهي الطفرة الرياضية التي أحدثها وغيرت واقعنا الرياضي الأليم؟؟؟ ألم تشتهر فترته باللقب الشهير اتحاد( اللقيمات ) والكلمة لديها دلالات ومعاني كثيرة لا تصب في مصلحة منهجية وطريقة إدارة الرجل لكرة القدم عليه فإنه وكما شداد مجرب وفي المثل المجرب لا يجرب …!!!
& وبحكم معطيات الراهن الرياضي الحالي لا مفر من تجريب أحد المجربين في انتخابات اتحاد كرة القدم السوداني اما النهضة او التغيير والمؤشرات تنبئ بأنه لانهضة ستحدث في ظل المفاهيم التقليدية البالية الرثة ونشك ان هنالك تغييرا سيفرض نفسه كواقع جديد يواكب الثورة السودانية المجيدة وحقيقة فإن واقعنا الرياضي الأليم يحتاج لهزة عنيفة تسقط من شجرته الضخمة كل فاسد متملق يعمل لمصلحته الذاتية بنرجسية بغيضة وبما أن الوجوه هي نفسها فإن العبارة الاستباقية وقبل الدخول في معمعة انتخابات الاتحاد السوداني لكرة القدم لا جديد يذكر بل قديم يعاد فهل يخذلني البروف شداد والدكتور معتصم جعفر بافكار جديدة ؟؟ اتمنى ذلك صراحة وان كنت اشك في أن ذلك يمكن أن يصبح كذلك ومجاملة منى اعطي البروف والدكتور نسبة ٢% شفتوا كيف ؟؟؟
اهداف سريعة ..اهداف سريعة
& يوم السودان ومن المغرب الشقيق باذن الله سيأتي الخبر السار .
& عودة تيري ستمنح المقدمة الهجومية بعد آخر ونتمنى أن تكون ثنائية الغربال وسيف هي مفتاح النصر المبين .
& بصراحة أحوال لون الدم منذ مدة ليست ولابد اركز يا ابو عشرين واسعد الملايين.
& المنتخب الوطني هو الواجهة الحقيقية لكرة القدم باي قطر من الأقطار لذلك انتصار الصقور اليوم مهم جدا .
& ضم مبارك مهاجم الوادي نيالا ضربة معلم لأنه نجم التسجيلات المحلية الحقيقي .
& لاعب صغير في السن كبير في العقل والموهبة نتوقع الكثير من الإبداع لبركه الموهوب مع الهلال باذن الله .
& نكرر بأن ملف المحترفين هو الذي،يصنع الفارق في البطولات الخارجية .
& لابد من محترفين من العيار الثقيل يصنعون الفارق في المباريات والمواعيد الكبيرة .
& لابد من صنعاء البطولات والإنجازات الخارجية وان طال السفر .
& ومهما طال الزمن او قصر فإن سيد البلد سيصبح سيدا للقارة السمراء باذن الله .
& ازرق وابيض لون الفل هلال القمة حبيب الكل .
& واخيرا احمد الله كثيرا انني حي ازرق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *